الساعات

مجموعة ساعات

لا كلاسيك

في مجموعة لا كلاسيك، مجموعة الساعات الثالثة التي تحمل علامة معوّض المتميزة، تداخلت بإبداع باهر الأناقةُ التي لا تتأثر بزمن ووقت بتقاليد صناعة الساعات السويسرية العريقة. وتتميز المجموعة بالروعة في التفاصيل، وهذه ميزة نجدها في كل إبداعات معوّض، فضلاً عن الخبرة في مجال صناعة الساعات التي يتحلّى بها صانعو الساعات الماهرون في المصنع السويسري الذي يملكه معوّض. وتظهر البساطة الكلاسيكية بوضوح في تصميم لا كلاسيك الذي يجسد معنى الرقي الدائم بأروع حلّة. وتضم المجموعة المصنوعة من الذهب الوردي والفولاذ، أربعة طرازات، طرازان منها للرجال وطرازان للنساء، وتعرضها دار معوّض بموديلات باهرة، فتبرز لمسة الدار الراقية من خلال أحجار الألماس المرّصعة بروعة في إطار الساعة، والعزقات، وحتى الأرقام.
في مجموعة لا كلاسيك، مجموعة الساعات الثالثة التي تحمل علامة معوّض المتميزة، تداخلت بإبداع باهر الأناقةُ التي لا تتأثر بزمن ووقت بتقاليد صناعة الساعات السويسرية العريقة. وتتميز المجموعة بالروعة في التفاصيل، وهذه ميزة نجدها في كل إبداعات معوّض، فضلاً عن الخبرة في مجال صناعة الساعات التي يتحلّى بها صانعو الساعات الماهرون في المصنع السويسري الذي يملكه معوّض. وتظهر البساطة الكلاسيكية بوضوح في تصميم لا كلاسيك الذي يجسد معنى الرقي الدائم بأروع حلّة. وتضم المجموعة المصنوعة من الذهب الوردي والفولاذ، أربعة طرازات، طرازان منها للرجال وطرازان للنساء، وتعرضها دار معوّض بموديلات باهرة، فتبرز لمسة الدار الراقية من خلال أحجار الألماس المرّصعة بروعة في إطار الساعة، والعزقات، وحتى الأرقام.
اقرأ أكثر أغلق

لا كلاسيك

ليدي أتيتود

تتميّز ساعة لا كلاسيك لايدي أتيتود بأرقام زمنية ضخمة ملتوية تلتف في المينا فتُكسب الساعة جاذبية باهرة ترضي العين والقلب. وتنفح أحجار الألماس التي تزين تارة الإطار والعزقات، وطوراً الأرقام الزمنية، شعوراً بالفخامة الرائعة بأسلوب مذهل تنفرد به دار معوّض. ومن بين الموديلات المتنوّعة في هذه المجوعة موديل باهر تمّ ترصيعه بمئتين وتسعة وستين حجر ألماس. أما داخل العلبة بقطر 39 ملم، فيبرز المينا المصنوع من عرق اللؤلؤ الطبيعي الذي يتميّز بنمط دقيق متكرّر أشبه بشعاع الشمس تطرحه الدار بألوان جميلة مختلفة. وعلى جهة العلبة الخلفية تظهر دمغة شعار M المميزة والمعروفة. ويرافق الموديلات المصنوعة من الذهب الوردي كستك من جلد التمساح، في حين تُعرض الموديلات المصنوعة من الفولاذ بكستك من جلد التمساح أو بسوار من الفولاذ يرافقه مشبك على شكل فراشة من تصميم دار معوّض. وتتميز ساعة لا كلاسيك ليدي أتيتود بحركة كوارتزية سويسرية، لتصبح بذلك خير مثال على الساعة العالية الدقة التي تبهر برقتها كل من يدرك معنى الأناقة.

تتميّز ساعة لا كلاسيك لايدي أتيتود بأرقام زمنية ضخمة ملتوية تلتف في المينا فتُكسب الساعة جاذبية باهرة ترضي العين والقلب.

اكتشف المزيد

لا كلاسيك

ليدي

تكرّم ساعة لا كلاسيك ليدي صناعة الساعات التقليدية من خلال علبتها بقطر 39 ملم التي تجسّد الخطوط الكلاسيكية والبسيطة مع فتحة لعرض التاريخ قرب مؤشر الساعة الرابعة. ويتميز المينا المصنوع من عرق اللؤلؤ الطبيعي بنمط دقيق متكرّر أشبه بشعاع الشمس. وتظهر دمغة شعار M الشهيرة من دار معوّض على جهة العلبة الخلفية التي تخفي خلفها حركة كوارتزية سويسرية عالية الدقة. تطرح الدار هذه المجموعة بعلب ساعات مصنوعة من الذهب الوردي أو الفولاذ، مع ترصيع بالألماس في بعضها، فضلاً عن موديل تم ترصيعه بمئة وثلاثين حجر ألماس. ويرافق الموديلات المصنوعة من الذهب الوردي كستك من جلد التمساح، في حين تُعرض الموديلات المصنوعة من الفولاذ بكستك من جلد التمساح أو بسوار من الفولاذ يرافقه مشبك على شكل فراشة من تصميم دار معوّض. مع هذه المزايا تكتسي ساعة لا كلاسيك ليدي جمالاً أخاذاً يستحيل أن ترغب أي امرأة في التخلي عنه.

تكرّم ساعة لا كلاسيك ليدي صناعة الساعات التقليدية من خلال علبتها بقطر 39 ملم التي تجسّد الخطوط الكلاسيكية والبسيطة مع فتحة

اكتشف المزيد

يتطلّب إنتاج هذه الساعات السويسرية الفاخرة مهارات دقيقة وبراعة فنيّة استثنائية وأرقى مستويات الابتكار التقني، التي تجتمع في بيئة ملائمة تغذّي روح الابتكار والإبداع. ومنذ سبعينات القرن الماضي، ما برح معوّض يصنع الساعات الراقية التي تستقي من الخبرة السائدة في المنطقة. وفي أواخر التسعينات، اشترى روبير معوّض منشأة إنتاج لعلب الساعات في "لي برولو" في منطقة "فرانش مونتان" السويسرية التي تشتهر بتقاليد صناعة الساعات. ولا تزال اليوم علب ساعات معوّض تُصنّع في مشاغلنا في "لي برولو"، ويتم تجميعها في مصنع "كاروج" في جنيف. وتحمل كل علبة دمغة "صنع في سويسرا" المميّزة أو Manufacturé en Suisse، ما يشهد على منشأها الأصيل والعريق.