facebook

المدوّنة

كلام في الحرفية والإبداع

لحظات السجّادة الحمراء مع معوّض

18 نوفمبر 2019

عندما تسير الشهيرات على السجّادة الحمراء المخصّصة لفعالية ما، فهنّ يردن دائماً أنّ يزيد ما يرتدينه من جاذبيّتهن، مهما كانت شهرتهن وشعبيّتهن تسحران المعجبين. ولهذا السبب يلجأ عدد كبير من الأسماء المعروفة إلى دار معوّض ليتزيّن بما يلفت الأنظار ويأسر القلوب. وعلى مدى الأعوام، شهدت السجّادة الحمراء الكثير من هذه الشخصيات، من بينهنّ النجمة الهوليودية أيمي أدامس في حفل جوائز الأوسكار الخامس والثمانين، أي في السنة نفسها التي ترشّحت فيها للفوز بجائزة أفضل ممثلة ثانوية. فوصلت أدامس مرتدية قرطَي أذن من الذهب الأبيض مرصّعَين بألماس بوزن 12.67 قيراط وسواراً من البلاتين مع ألماس بوزن 68.30 قيراط وخاتماً من الذهب الأبيض بألماس بوزن 10.67 قيراط، مع قيمة إجمالية تتخطّى المليون دولار. ومؤخراً، في حفل جوائز الأوسكار التسعين، سرقت المغنية والممثلة ومؤلفة الأغاني ماري جاي بلايج الأضواء مرتدية مجوهرات من دار معوّض بقيمة 2.2 مليون دولار، وبالتحديد ارتدت بلايج قرطَي الأذن "بيرلز أوف سبليندور" بالألماس مع خاتم وسوار "أوريانا" بالألماس والسافير. ويشكّل حفل جوائز غرامي، فعالية الجوائز الأهم في عالم الموسيقى، محطّة عالمية أخرى غالباً ما تتشاطر فيها دار معوّض الأضواء مع أهمّ الموسيقيين. ففي حفل جوائز غرامي الثامن والخمسين، اعتلت النجمة العالمية سيلين ديون المسرح مرتدية طقم "أغوستا ماركيز" من معوّض الذي يضمّ كمّاً من الألماس الأبيض بوزن 51.22 قيراط المرصّع بالذهب الأبيض عيار 18 قيراطاً. أما الفعالية السنوية الأروع في أوروبا، أي مهرجان كان للأفلام، فهو مناسبة أخرى للشهيرات للاعتماد على دار معوّض لخطف القلوب والأبصار على السجّادة الحمراء بالجمال والجاذبية. فاختارت النجمة المعروفة الفاتنة أوما ثورمن والسوبرستار الصينية الجميلة جانغ زيي مجوهرات معوّض لمرورهما على السجادة الحمراء في العام 2013. فارتدت ثورمن أكثر من 50 قيراطاً من ألماس دار معوّض لتشكّل الإضافة الأروع لفستانها الأسود البسيط، فحرصت بذلك أن تبرز بكامل تلألؤها عندما تلتقطها عدسات المصوّرين.

Post Comments

Submit Comment




* Required Fields