أخبار وفعاليات

مرجعك الفوري لكلّ أخبار دار معوّض وفعاليّاتها.

دار معوّض تكشف عن "صندوق مجوهرات زهرة الخلود" في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات

دار معوّض تكشف عن "صندوق مجوهرات زهرة الخلود" في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات

الدوحة - 22 فبراير 2017

أغلى صندوق مجوهرات في العالم يُعرض للمرة الأولى في أبرز حدث في سوق القطع الفاخرة في الشرق الأوسط

كشفت معوّض، دار المجوهرات والألماس العريقة، النقاب عن "صندوق مجوهرات زهرة الخلود" وهو آخر التحف الفنية التي أبدعتها، وذلك للمرة الأولى في الشرق الأوسط في خلال معرض الدوحة للمجوهرات والساعات لعام 2017. وتوسّط الصندوق، الذي صنّفته موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأغلى صندوق مجوهرات في العالم، ساري إبداعات معوّض الخلاّبة المعروضة، من أطقم المجوهرات الفاخرة إلى الساعات السويسرية المذهلة.

وفي هذا السياق قال باسكال معوّض، وهو الشريك المؤتمن على قسم تجارة التجزئة في دار معوّض، الذي سافر خصيصًا إلى الدوحة للكشف عن هذه التحفة الفنية: "وظّف الخبراء في الدار مهاراتهم الإبداعية وعملوا بكل جهد وصبر لابتكار أجمل صندوق مجوهرات على الإطلاق." وتابع: "يشهد هذا العام مشاركتنا التاسعة في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، وقد اخترنا هذا الملتقى لنكشف للمرة الأولى على صعيد الشرق الأوسط عن تحفة أخرى من تحفنا الإبداعية الفريدة، ما يمثّل هدية دار معوّض الخاصة للمعرض الذي نعتبره حدثًا بارزًا في سوق القطع الفاخرة في منطقة الشرق الأوسط، في نسخته الرابعة عشرة."

واستوحي تصميم "صندوق مجوهرات زهرة الخلود" من رسم زهرة الخلود الخاص بعلامة معوّض والذي يتألف من ثلاث بتلات على شكل قلب ترمز إلى الماضي والحاضر والمستقبل تجسيدًا للحب الأزلي. وقد صُنع من الذهب عيار 18 قيراطًا والفضة عيار 925، وتتخلله مجموعة رائعة من الأحجار الكريمة تضم 542.39 قيراط من الألماس الأبيض والأصفر، و293.24 قيراط من الياقوت الأبيض والوردي، و20.06 قيراط من الياقوت الأحمر، و1799.75 قيراط من اللازورد. وتبلغ قيمة الصندوق 3.5 مليون دولار، ليشكل بتصميمه الفني الراقي خير تعبير عن مهارة حرفيي دار معوّض الإبداعية.

وقد عُقد معرض الدوحة للمجوهرات والساعات هذا العام في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات من 20 إلى 25 فبراير. وقدّمت دار معوّض في صالة العرض 38 سلسلة من المنتجات المصممة بعناية بالغة، من ضمنها آخر روائع معّوض وأجمل أطقم المجوهرات الفاخرة – منها طقم "بلو سيرينا" من الألماس والياقوت الأزرق، وطقم "آي أوف موزو" من الألماس والزمرد، وطقم "تريبل دايموند ريبل" من الألماس. ومن أبرز المعروضات كذلك مجموعة كلاسيكيات الألماس التي صُممت قطعها من الذهب عيار 18 قيراطًا ورُصعت بأجود أنواع الألماس والأحجار الكريمة الملونة.

ولعشاق الساعات السويسرية الفاخرة حصة أيضًا، إذ توافرت تشكيلات ساعات معوّض المتنوعة لتسرق الأضواء في المعرض، خصوصًا مجموعة الدار الأخيرة والمحدودة "جراند إليبس جالاكسي آر إم 120" التي تتميز ساعاتها بحركة توربيون وبمخزون طاقة إحتياطية يدوم 120 ساعة. وقد صُممت هذه الساعات من الذهب عيار 18 قيراطًا ورُصعت بكاملها بالألماس والأحجار الكريمة. ومن ساعات الدار المعروضة أيضًا أحدث موديلات ساعات "جراند إليبس رويّال" المرصعة بكاملها بالألماس، إلى جانب ساعات "جراند إليبس كرونوغراف مع ضاغط أحادي وتوربيون" التي تمّ تطويرها وصناعتها في دار معوّض – فضلًا عن تشكيلات أخرى من ساعات معوّض الفاخرة.

ومع أكثر من أربعمائة علامة تجارية عالمية رائدة، شكّل معرض الدوحة للمجوهرات والساعات لعام 2017 من دون أي شك الحدث الأمثل للكشف عن أحدث تحف معوّض الفنية أمام العالم، إلى جانب مجموعة متنوعة من ابتكارات الدار الفاخرة والفريدة.