رسائل ملهمة تحملها تيجان استثنائية

٨ مارس ٢٠٢١

حاملات ألقاب ملكات الجمال يخبرن تجربتهن الشخصية

في العام 2019، أنشأت دار معوض شراكة مع منظمة ملكة جمال الكون، وأفضى هذا التعاون إلى إبداعات مذهلة وتتويج للحظات استثنائية: أربعة تيجان مذهلة ارتدتها أربع فائزات خلابات. والآن في فيديو جديد من معوض، تعطينا الفائزات الأربع انطباعاتهنّ عن لحظة تتويجهن والمغزى الذي تحمله التيجان التي يشكل دورهنّ تجسيداً له.

بالاستلهام من قيم منظمة ملكة جمال الكون ومن العناصر العالمية التي تشكّلها الطبيعة والقوّة والجمال والأنثوية والمجتمع، صنعت دار معوض تاج "باور أوف يونيتي" لملكة جمال الكون للفائزة بهذه المنافسة التي أجريت عام 2019. وفي الفيديو، تعتمر الفائزة باللقب ملكة جمال الكون زوزيبيني تونزي بتاج "باور أو يونيتي" (قوّة الوحدة) فيما تستعيد بالذاكرة لحظة تتويجها والزمن الذي قضته بصفتها ملكة جمال الكون الراهنة، وتتشاطر أفكارها حول أهمية الرسالة التي ينشرها هذا التاج في خلال هذه الأزمان العصيبة. وتقول تونزي: "منذ أن اعتمرت تاج باور أوف يونيتي لملكة جمال الكون من معوض، غدت أهمية الرسالة التي يحملها جلية أكثر فأكثر. كانت سنة 2020 مرحلة اختبرت البشرية بحقّ وجعلتنا ندرك أنه في أوقات المحنة، نحن أقوى باتحادنا وليس العكس."

ولمنافستَي ملكة جمال الولايات المتحدة وملكة جمال مراهقات الولايات المتحدة، ابتكرت دار معوض تاجَين استوحتهما كليهما من علم الولايات المتحدة، وهما يضمّان رسوم النجمة التي ترمز إلى التميّز الذي تتحلّى به كل النساء لتؤسّس مستقبلاً أفضل. وتعتبر ملكة جمال الولايات المتحدة لعام 2020 آسيا برانش، التي اعتمرت تاج "باور أوف بوزيتيفيتي" (قوة الإيجابية) لملكة جمال الولايات المتحدة من معوض، أن لحظة تتويجها كانت "الأروع بلا شكّ" في حياتها. وتقول آسيا إن مغزى التاج هو "أنه من خلال التغيير الإيجابي، يمكننا الوصول إلى الاندفاع الذي يؤمن لنا مستقبلاً أفضل." وتظهر ملكة جمال مراهقات الولايات المتحدة لعام 2020 كيلاني أرودا في الفيديو وعلى رأسها تاج "باور أوف هوب" (قوة الأمل) من معوض المصمم لملكة جمال مراهقات الولايات المتحدة، وتلفت أنه من دواعي فخرها الكبير أن تقع على عاتقها مسؤولية إرساء الأمل في قلوب الآخرين.

في توسيع للشراكة مع منظمة ملكة جمال الكون، صممت دار معوض تاج "باور أوف أوثنتيسيتي" (قوة الأصالة) لملكة جمال تايلندا لعام 2020 الذي يضمّ أشكالاً أصيلة تحتفي بتاريخ تايلندا العريق والذي يحمل رسالة يعكسها اسمه بوضوح. وتخبرنا الفائزة باللقب أماندا أوبدام في الفيديو كيف شعرت بالإلهام بفضل الرسالة التي يحملها التاج والتي تنصحنا بأن نفخر بما يجعلنا فريدين وبقدرة الرسالة على إنشاء عالم صادق نزدهر فيه كلنا.

أربعة تيجان استثنائية وأربع رسائل ملهمة عنوانها الوحدة والإيجابية والأمل والأصالة وأربع سيدات فريدات ينلن التقدير والتكريم في هذا الفيديو الذي يدعونا كلنا للتعاون لنصبح قوة لفعل الخير.

لمشاهدة الفيديو، يرجى النقر هنا.